ما صحة تلاعب بعض المستشفيات بأعداد وفيات كورونا؟

أكدت مصادر طبية أن تلاعباً يقوم به بعض المستشفيات الخاصة عبر تسجيل بعض الوفيات غير المرتبطة بـ«كورونا» في خانة الوفيات من جراء الفيروس، بهدف الاستحصال على أموال من وزارة الصحة التي تسدّد المُستحقات الناجمة عن استشفاء الإصابات بالوباء خلال فترة قصيرة.

وأشارت الى أن هناك قرضاً بقيمة 40 مليون دولار مخصصاً لمواجهة الوباء في لبنان، لافتتا الى أن جدول الوفيات الصادر عن وزارة الصحة يتضمن وفيات تُسجل في مُستشفيات خاصة شبه مُفلسة ومتعثرة وبحاجة ماسة الى مستحقاتها لدى الوزارة.

من جهته، أشار رئيس نقابة المُستشفيات الخاصة سليمان هارون لصحيفة “الاخبار” الى ان وزارة الصحة وعدت بتسديد مستحقات فواتير الاستشفاء الناجمة عن كورونا خلال شهر أو شهرين، لافتنا الى انها لم تقم بالتسديد حتى الآن.
ونفى هارون وجود هذا النوع من التلاعب، «في ظل وجود طبيب مراقب تابع للوزارة»، مؤكدا أن النقابة ستجري تحقيقاً في الأمر.

بدورها، أكدت مصادر وزارة الصحة أن ملف كل مريض متوفى بـ«كورونا» يفترض أن يتضمن ملفه فحوصات تثبت إصابته بالفيروس، لافتة إلى أن هناك لغطاً يحصل لدى أهالي بعض المرضى حول سبب الوفاة، فيما يمتنع كثيرون عن «الاعتراف» بأن فقيدهم قضى بسبب الفيروس.

الأخبار

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق