الوكالة الوطنية: قتيلان و3 جرحى باشتباكات خلدة والجيش يطوّق المنطقة

أفادت الوكالة الوطنية للاعلام عن سقوط قتيلين نتيجة الأشكال الذي حصل في منطقة خلدة هما: ح.م.غصن من أبناء العشائر العربية في منطقة خلدة، و م.هدوم من الجنسية السورية. وجرح أيضاً ثلاثة اشخاص هم: إ.ع. غصن وم. غصن وج.غصن.

ولا تزال وحدات الجيش، التي استقدمت الى المنطقة، تعمل على تطويق وحصر الأشكال منعا لتفلت الوضع.
ومنذ قليل غرّد الجيش اللبناني عبر”تويتر”:”‏الجيش يدفع بتعزيزات إضافية الى منطقة خلدة لضبط الوضع وإعادة الهدوء الى المنطقة، ويسيّر دوريات ويعمل على ملاحقة مفتعلي الإشكال لتوقيفهم”.

وكان إشكال أمني حصل مساء اليوم تخلّله إطلاق نار في محيط خلدة – دوحة عرمون وقطع طرق، ما دفع الجيش الى التدخل وإعادة فتح الطريق، إلا أن حالة التوتر لا تزال حتى الآن قائمة، ومنذ قليل أبلغ عن تجدّد الاشتباكات وعن إطلاق نار وقذائف، في محيط سوبر ماركت رمال كما أبلغ عن حرق المبنى الذي يقع فيه سوبرماركت رمال، وذلك على خلفية تعليق رايات دينية وأعلام حزبية، بين جهات ومناصرين لحزب الله وحركة أمل، وبين “العرب” من سكان المنطقة. ويعمل الجيش على ملاحقة مطلقي النار واعتقالهم، وأقفل جميع المداخل في المنطقة وانتشر بكثافة على الطرقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق