توتر وحالة تأهّب.. اسرائيل تنشر بطاريات مضادة للصواريخ على الحدود اللبنانية

نشر الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين، بطاريات مضادة للصواريخ ومدافع على طول الحدود الشمالية مع لبنان، في ظل توتر على جانبي الحدود بعد مقتل أحد أفراد حزب الله في قصف اسرائيلي قرب مطار دمشق في 20 من الشهر الجاري.

وتخيّم حالة من التأهب على الحدود الشمالية “لإسرائيل”، تحسباً لردّ من حزب الله على مقتل أحد عناصره ويدعى علي كامل محسن، فيما رجّحت مصادر عسكرية إسرائيلية، أن يعمد حزب الله إلى تنفيذ هجوم على جنود إسرائيليين في المناطق الحدودية، في محاولة انتقامية لمقتله.

ومن بين السيناريوهات المحتملة بحسب المصادر، أن يطلق حزب الله صواريخ مضادّة للدروع باتجاه إحدى مركبات عسكرية إسرائيلية، أو يستهدف جنوداً عبر قناصة قرب الحدود.

والجمعة نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن قائد المنطقة الشمالية في الجيش الإسرائيلي أمير برعام، قوله إن تقديرات الجيش تشير إلى أن حزب الله يخطط لعملية انتقامية.

وكانت وكالة الأنباء السورية “سانا” قد أفادت أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لأهداف معادية في سماء العاصمة دمشق، في 20 يوليو الجاري. كما ذكرت أنها تصدّت أيضاً لهجوم إسرائيلي فوق منطقة مجدل شمس بالجولان السوري المحتل.
سكاي نيوز

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق