سعر الدولار اليوم الخميس والمصارف تسطو على دولارات النازحين

أعلنت نقابة الصرّافين تسعير سعر صرف الدولار الأميركي مقابل الليرة اللبنانية ليوم الخميس 23 تموز 2020 حصراً،

وبهامش متحرك بين:

الشراء بسعر 3850 كحدّ أدنى،

والبيع بسعر 3900 كحدّ أقصى.

وأكد مصرف لبنان في بيان أنه “تم تحديد سعر التداول في العملات بين الدولار الأميركي والليرة اللبنانية لدى الصرافين،

عبر التطبيق الألكتروني “Sayrafa”،على سعر 3850 – 3900 ليرة للدولار الواحد.

 

المصارف تسطو على دولارات النازحين بالتواطؤ مع المفوضية

ومنذ بدء المصارف بـ«مصادرة» أموال المودعين وحسابات العملات الأجنبية، والدولار تحديداً، أُدْخِلت منظومة مساعدات النازحين السوريين والحسابات العائدة لتمويلهم، ضمن دائرة الإجراءات. ومن غير مبرّر، توقّف الدفع بالدولار للنازحين، وبقيت القيمة المالية التي يحصلون عليها والمخصّصة لشراء المواد الاستهلاكية، على سعر الصرف الرسمي لأشهر. سابقاً، كانت حصّة الفرد من العائلة المسجّلة لدى المفوضيّة السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والمقدّمة من برنامج الأغذية العالمي، تساوي 27 دولاراً أميركياً، أي 40 ألفاً و500 ليرة. ومع انهيار سعر الصرف، تلقى النازحون لأشهر هذه القيمة، قبل أن يبدأ البرنامج برفع قيمة التقديمات نهاية شهر أيار الماضي، 10 آلاف ليرة كل شهر. وهي الآن تبلغ 70 ألف ليرة، أي ما يقل عن 10 دولارات للفرد وفق سعر الصرف الفعلي. وكذلك الأمر بالنسبة إلى المساعدات المالية المباشرة التي كانت تساوي 173 دولاراً للعائلة، أي حوالى 260 ألف ليرة. ورفعت المفوضية القيمة بالليرة اللبنانية إلى حدود الـ 400 ألف ليرة، أي ما يعادل اليوم نحو 50 دولاراً.

الأخبار

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق