كيلو اللحم المدعوم بسعر 30000 في صيدا

كيلو واحد فقط مدعوم لكل زبون يومياً

بدأت بوادر السلة الغذائية المدعومة من وزارة الإقتصاد ومصرف لبنان، تظهر تباعاً بدءاً بالسكر و الأرز، واليوم باللحم والمواطن يستفيد وينتظر باقي أصناف السلة. 

واستعاد عدد من أصحاب الملاحم في صيدا حركة البيع والشراء المعهودة، على إثر تلقيها الدعم من محال الصيرفة من فئة “أ” في المدينة، وشراء اللحم بحسب تسعيرة الصرف الرسمي للدولار اي 3900 ليرة، حيث رفع عدد من أصحاب الملاحم لافتات كبيرة على أبوابها، كتب عليها “كيلو لحم العجل 30 ألف ليرة مدعوم على سعر الصرف الرسمي”.

هذه الخطوة، والتي لاقت استحساناً لدى المواطنين دفعتهم للإقبال على شراء اللحم من جديد، بعدما توقف عدد كبير منهم لا سيما ذوي الدخل المحدود عن شرائها، بعد ان تجاوز سعر الكيلو، الستين الف ليرة، نتيجة تفلّت سعر صرف الدولار في السوق السوداء، الامر الذي دفع بالعديد من القصابين الى اقفال محالهم بشكل نهائي او موقتا او حتى اشعار اخر، والامر نفسه انعكس بطبيعة الحال على المطاعم والسناك التي تعتمد في اطباقها على تقديم اللحوم.

ولفت صاحب أحد الملاحم الى انه يقوم ببيع المواطنين كيلو واحد فقط، حتى يتمكن الجميع من شراء اللحم ويكون متاحا ًلجميع المواطنين، مشيراً الى أنه من غير المعقول ان يبتاع أحدهم اكثر من خمسة كيلو من اللحم ويقوم بتخزينها، في حين لا يتبقى لمواطن آخر حاجته من اللحمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق