عبيد يندّد بإساءة “الشرق الأوسط” لآية الله السيستاني: مرجع لكل المسلمين

ندّد القيادي السابق بحركة أمل الدكتور محمد عبيد  بما جاءت به صحيفة “الشرق الأوسط” من إساءة للمرجع الاسلامي آية الله علي السيستاني في العراق،  ضمن كاريكاتير ساخر وأصدر بياناً جاء فيه التالي:

“يبدو أن محاولات تثبيت الإستقرار والأمن في العراق الشقيق يزعج دوائر النظام السعودي، خصوصاً بعد سقوط مساعيه في العراق وغيره من البلدان العربية والإسلامية لإثارة فتنة مذهبية قد باءت بالفشل.

إن ما قامت به صحيفة “الشرق الاوسط” من إساءة شخصية بحق مرجعية المسلمين وليس الشيعة فقط آية الله السيد علي السيستاني، إنما يهدف الى إستدراج ردود فعل مذهبية تعيد العراق الى زمن تلاعب النظام السعودي وأدواته الإستخباراتية والإعلامية والدعائية بالنسيج الإجتماعي الوطني العراقي من الداخل، من أجل خدمة المشروع الصهيوني بتفتيت المنطقة وتقسيها الى كانتونات طائفية ومذهبية تبرر تكريس قيام ما يسمى ” الدولة اليهودية”.

وهو أمر ليس خفياً على أحد خصوصاً وأن هذا النظام يساند مشروع قيام هذه الدولة على حساب الشعب الفلسطيني، وذلك من خلال قبوله الضمني بمشروع “صفقة القرن” الأميركي.

إن المرجعية الإسلامية العليا التي تتمثل بشخص سماحة السيد السيستاني والمراجع الآخربن العظام كانت وستبقى ضمانة وحدة العراقيين وملجأ الحكمة والوعي في إدارة شؤون الشعب العراقي بكافة إنتماءاته.”

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق