الدولار يعاود ارتفاعه بالسوق السوداء وهذا ما سجله

رغم تراجع سعر الدولار في لبنان خلال تعاملات يوم أمس السبت، بين الصرافين وفي السوق السوداء، إلى ما يتراوح بين 7800 ليرة و8000 ليرة للشراء، مقابل  8000 ليرة وصولاً إلى 8200 ليرة للدولار، عاد الدولار ليسجل ارتفاعاً ملحوظاً في السوق السوداء اليوم ليتراوح بين 7900 و8100 لليرة، رغم تسجيل تفاوت بالأسعار بين منطقة وأخرى.

وكان سعر صرف الدولار قد بلغ ذروته في التحليق في يومي الخميس والجمعة الماضيين حيث تراوح بين  9000 و10000، قال متابعون  أن ذلك حصل لتأثره بكمية الأموال التي ضخّت في السوق مع فتح مطار بيروت عبر المغتربين الذين قدموا الى لبنان، والتي قيل أنها بلغت حوالي 50 مليون دولار.

إلا أن مصادر معنية أخرى شكّكت بهذا الأمر، معزية  سبب انخفاض الدولار مجرد مناورة من بعض المتلاعبين بالعملة من صرافين شرعيين ومتعاملين بالسوق السوداء، كما جرت العادة منذ أشهر، حين يعمدون إلى خفض سعر الصرف وسحب الدولارات من المواطنين، ليعيدون بيعها لهم في وقت لاحق بأسعار مرتفعة. ويتوقع هؤلاء أن يُعاود سعر صرف الدولار ارتفاعه في الأيام المقبلة. وأدّى ذلك إلى إرباك لدى الصرافين و المواطنين فعلقت عمليات البيع و الشراء عند الكثيرين.

وحدد مصرف لبنان أمس  سعر التداول بالدولار في السوق الرسمية، عبر التطبيق الإلكتروني (Sayrafa)، عند 3850 و3900 ليرة للدولار الواحد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق