بالصُوَر – جريمة تهزّ الكفاءات: أب يذبح طفلته ليحرق قلب طليقته ويطلق النار على نفسه

 في جريمة مروّعة هزت منطقة الكفاءات، أقدم المدعو عبد الرحملان جليلاتي وهو من سكان المنطقة بالقرب من كرواسان الضحى، على ذبح ابنته البالغة من العمر 4 سنوات ومن ثم حاول قتل نفسه.
وفي التفاصيل أن المدعو اتصلت به طليقته وأخبرته أنها ستحضر الدرك صباح الغد لكي تتمكن من رؤية ابنتها التي يحتفظ بحضانتها.
غير أنه عاد واتصل بها وأخبرها أنه سيحرق قلبها، بعدها قام بقتل ابنته وحاول الانتحار.

هذا ويرقد المدعو حالياً في مستشفى السان جورج-الحدث.

وأعلن الإعلامي جو معلوف عبر حسابه على “تويتر” مساء اليوم أنه في تمام الساعة 17,45 اليوم، نقل عناصر من الدفاع المدني جثة الطفلة وهي في الرابعة من عمرها الى مستشفى الرسول الأعظم من الكفاءات. وذلك بحضور الأجهزة الأمنية المختصة، التي هرعت الى المكان لتقوم بالإجراءات اللازمة.


يذكر أن هذه ليست أول  جريمة قتل عائلي، تحصل في لبنان، وهناك عشرات الجرائم بسبب النزاع على الحضانة والفقر وضيق الحال.

والسؤال الذي يطرح هنا ما ذنب هذه الطفلة بالخلاف الزوجي، والتي يفترض أنها تعيش مع والد يحميها من كل تهديد خارجي، وتحتاج كل الحب والرعاية والحنان من والديها، لتكون نهايتها على أيدي من هومؤتمن على حياتها؟
عسى العناية الآلهية تقتص من هذا الآب الشرير المجرم، قبل أن يقتص  منه القضاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق