الدرك اللبناني يوقف شخصاً قام بتربية تمساح على شرفة منزله

أوقفت القوى الأمنية في لبنان أحد الأشخاص الذي قام بتربية تمساح على شرفة منزله في ضاحية بيروت الجنوبية، ما يشكل خطراً على المجتمع ويتعارض مع القوانين المرعية الإجراء.

وصدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اليوم بلاغاً قالت فيه:

بناء على شكوى من إحدى الجمعيات البيئية، حول قيام أحد الأشخاص بتربية تمساح على شرفة منزله وسقوطه عدة مرات منها على الطريق معرضاً حياة المارة للخطر وذلك في محلة عين الرمانة، مخالفاً بذلك قانون حماية الحيوانات والرفق بها واتفاقية “CITES” التي وقّع عليها لبنان، وتوصيات المنظمة العالمية للصحة الحيوانية (OIE).

على الأثر، جرى استدعاء المدعو ع. ب. (مواليد عام 1981، لبناني) من قبل فصيلة فرن الشباك في وحدة الدرك الإقليمي. وقد تبين أن التمساح ينتمي الى فصيلة النيل ويعتبر من ثاني أنواع الزواحف المتبقية في العالم كبراً، ويتميز في هذا العمر بسرعة كبيرة نظراً لصغر حجمه، ويمكن أن ينمو حتى 5,5 م، ويزن أكثر من 250 كلغ، ويعيش حتى 50 عامًا، وهو شديد الخطورة ولديه القدرة على اصطياد أي نوع من الكائنات الحيّة، حتى في هذا الحجم.

وقد جرى التنسيق مع جمعية متخصّصة، بحيث حضر فريق منها واستلم التمساح بمؤازرة دورية من الفصيلة المذكورة.

وتم التواصل مع المحمية البريطانية -التي استلمت التمساح الذي عثر عليه في نهر بيروت في وقت سابق-، وتعتني به الجمعية في مكان مجهّز خصيصاً له، الى حين استلامه، وقد تُرك (ع. ب.) لقاء سند إقامة بناء على اشارة القضاء المختص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق