المانيا تمدّد تحذير السفر لأكثر من 160 دولة حتى نهاية الصيف

رغم تخفيف إجراءات كورونا في أكثر من بلد خارج الاتحاد الأوروبي، إلّا أن الحكومة الألمانية لا ترغب في المخاطرة بهذه الخطوة، حيث أقرّت تمديد تحذيراتها من السفر لأكثر من 160 دولة.

وافقت الحكومة الألمانية اليوم  على تمديد التحذير من السفر إلى أكثر من 160 دولة من خارج الاتحاد الأوروبي حتى نهاية آب/ أغسطس المقبل، مع إمكانية تطبيق استثناءات لبعض الدول التي انحسر فيها انتشار فيروس كورونا المستجد على نحو كاف، لتتأكد بذلك تقارير نشرت أمس الثلاثاء حول نية الحكومة القيام بهذا التمديد.

وسيتم تحديد الدول المستثناة بناءً على معايير مثل تطور أعداد العدوى وإمكانيات أنظمتها الصحية وسعة إجراء الاختبارات وقواعد النظافة الصحية وإمكانيات إعادة المسافرين وإجراءات السلامة للسائحين.

بينما سيتم إلغاء التحذير من السفر لـ 29 دولة في الخامس عشر من الشهر الجاري، بينما سيتأخر رفع التحذير بالنسبة لإسبانيا والنرويج بسبب استمرار العمل بقواعد حظر الدخول في هاتين الدولتين.

كما تنصح الحكومة الألمانية بعدم السفر على متن السفن حتى للبلدان التي لم يشملها تمديد تحذير السفر، بسبب اكتشاف كورونا على العديد من السفن التي تحوّلت لبؤر كورونا في أكثر من دولة.

وبموجب هذا التحذير، لن يكون بمقدور السياح الألمان التوجه إلى أسواق تقليدية مثل تركيا وتونس والمغرب ومصر، فضلاً عن إسبانيا ودول في أمريكا الجنوبية، ما يمثل ضربة كبيرة لقطاع السياحة الألماني.

وقد قرّر مجلس الوزراء الألماني في الأسبوع الماضي إلغاء تحذيرات السفر بالنسبة لـ31 دولة أوروبية في الخامس عشر من الشهر الجاري، منها الدول الـ 26 الشريكة لألمانيا في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى بريطانيا والدول الأربعة الشريكة في منطقة شينغن من خارج الاتحاد الأوروبي وهي أيسلندا والنرويج وسويسرا وليشتنشتاين.

وكان وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أعلن في السابع عشر من آذار/ مارس الماضي، في أعقاب تفشّي جائحة كورونا، تحذير مواطنيه من السفر إلى كل دول العالم البالغ عددها نحو 200 دولة، لأول مرة منذ عقود.

من جانب آخر تعتزم ألمانيا إنهاء الرقابة المفروضة على حدودها مع جيرانها الأوروبيين اعتباراً من الثلاثاء المقبل. وأبلغ وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء بالتعديلات المنتظرة.

وبحسب قرار الحكومة الألمانية، سيُسمح لمواطني الاتحاد الأوروبي وسويسرا بالدخول إلى ألمانيا عبر الحدود وبدون حجر صحي اعتباراً من 16 حزيران/ يونيو الجاري.

وستنتهي الرقابة على دخول الأجانب، الذين يصلون إلى ألمانيا على متن طائرات من إسبانيا بحلول 21 حزيران/ يونيو الجاري، وهو الموعد الذي تبدأ فيه إسبانيا السماح بدخول أول السائحين إلى أراضيها، وسيقتصر الدخول في الأيام الثمانية الأولى على بعض الجزر السياحية.

دويتشه فيله

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق