تسجيل أول حالة كورونا في المروانية وهي لمغترب والبلدية تناشد المخالطين الاتصال بها

أعلنت بلدية بلدة المروانية في منطقة الزهراني، تسجيل حالة ايجابية بفيروس كورونا المستجدّ (كوفيد_19) وهي أول حالة تسجل في البلدة، وطلبت من المخالطين للحالة الاتصال بها من أجل عمل الفحوصات اللازمة.

وكشفت مصادر من البلدة لموقع أخباركم أن المصاب هو شخص من آل حجازي كان قد قدم مؤخراً من افريقيا، وكان قد أجرى فحص PCR لدى وصوله وظهرت نتيجته سلبية، غير أنه التزم بفترة الحجر الكاملة المطلوبة منه، وعندما صدرت نتيجة الفحص الثاني ظهرت إيجابية.

وتسبّب هذا الخبر بحالة ذعر وقلق في البلدة، وذلك لأن هذا الشخص بعد أن أمضى فترة حجرة وقبل أن تظهر نتيجة فحصه الثاني زاره شخصان من البلدة!

وأصدرت بلدية المروانية اليوم البيان الآتي:

“حيث أنه قد وردنا من مستشفى النبطية الحكومي خبر عن حالة (كورونا) إيجابية في بلدتنا الكريمة، ومع كامل تمنياتنا لصاحبها بالشفاء والسلامة،

ومن الآن ولحين إجراء فحوصات جديدة لتأكيد الحالة أو نفيها فإن بلدية المروانية، تأمل من الأهل التعاون والتزام كل ما يصدر عنها من تعليمات لتفادي ما هو أسوأ وأعظم وليبقى الجميع وتبقى بلدتنا العزيزة في خير وعافية،

وعليه نطلب من جميع الذين خالطوا الحالة أو احتكوا بها المسارعة إلى الإتصال بالبلدية لتأمين إجراء الفحوصات اللازمة لهم. كما وتطلب البلدية من الأهل الكرام رجالا ونساء كبارا وصغارا الإلتزام بما يلي:

أولا: عدم الخروج من المنازل إلا في حالات الضرورة القصوى.

ثانياً: وجوب إرتداء الكمامات للأشخاص المضطرين إلى الخروج من منازلهم.

ثالثاً: التزام المسافة المطلوبة للتباعد الإجتماعي (لا تقل عن مترين بين الشخص والأخر).

رابعاً: يطلب من أصحاب المحلات والأفران والملاحم والمطاعم والصيدليات التزام الشروط الصحية التي فرضتها وزارة الصحة عليهم.

أهلنا الكرام ولأن صحتكم تهمنا ولأن صحة الناس والمجتمع فوق كل إعتبار نأمل منكم الإلتزام بتنفيذ كل ما ورد أعلاه تحت طائلة ملاحقة المخالفين بالطرق القانونية، وتسطير محاضر ضبط بحقهم”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق