تدهور حالة الفنانة رجاء الجداوي ونقلها للعناية المركزة بسبب كورونا

تدهورت حالة الفنانة المصرية رجاء الجداوي، بسبب مضاعفات فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

ونقلت صحيفة “الوطن” المصرية عن مصادر طبية بمستشفى العزل بالإسماعيلية، أن رجاء الجداوي شعرت بضيق شديد في التنفس، وآلام في الصدر وعدم استقرار في درجة حرارتها، ما استدعى تحويلها إلى غرفة العناية المركزة.

وكانت الفنانة المصرية دخلت مستشفى العزل ليلة عيد الفطر لإصابتها بالفيروس، لكن حالتها استقرت بعد تلقيها للعلاج اللازم.

وفي وقت سابق اليوم، نشرت وسائل إعلام رسالة صوتية للفنانة المصرية من غرفتها في مستشفى العزل الصحي بالإسماعيلية حيث تتلقى العلاج من كوفيد-19.

وبصوت بدا عليه الإنهاك والتعب، حذرت الفنانة المصرية من خطورة المرض الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، وطالبت الناس بالحذر والحيطة.

وقالت: “أنا أتحسن ولكن ببطء. لا أستطيع التقاط أنفاسي أو التحدث كثيرا”.  وأنها لا تعرف على وجه التحديد موعد خروجها من المستشفى.

وطالبت الفنانة المصرية المواطنين بالالتزام بالإجراءات الاحترازية، وأوضحت أن الزيادة في معدل الإصابات قد يصعب الأمر على الدولة اقتصادياً في توفير العلاج اللازم، مشيدة بدور السلطات في العمل على تخطي الأزمة.

ورجاء الجداوي هي ابنة شقيقة الفنانة الراحلة تحية كاريوكا، وعرفت طريق الفن في أواخر الخمسينيات بعد أن كانت عارضة أزياء.

وفي بداية سبعينيات القرن العشرين تزوجت بلاعب الكرة حسن مختار وأنجبت منه ابنة واحدة، وشاركت في موسم رمضان 2020 بمسلسل “لعبة النسيان”.

سكاي نيوز

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق