لبنان: 8 حالات مشتبه بها في مستشفى بيروت بانتظار النتائج

أعلن ​مستشفى​ بيروت الحكومي انه استقبل خلال الـ 24 ساعة الماضية 32 حالة في قسم الطوارئ المخصص لاستقبال الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس “كورونا” المستجد، خضعوا جميعهم للكشوفات الطبية اللازمة وقد احتاج 7 منها إلى دخول الحجر الصحي إستناداً إلى تقييم الطبيب المراقب، فيما يلتزم الباقون الحجر المنزلي.

وأكد في تقرير له انه “أجريت فحوص مخبرية لـ18 حالة، وجاءت نتيجتها سلبية، و خرجت 3 حالات كانت في منطقة الحجر الصحي اليوم بعد توصيتها بالإقامة تحت منطقة الحجر الصحي المنزلي لمدة 14 يوماً، وتم تزويدها كل الإرشادات وسبل ​الوقاية​ اللازمة وفقا لتوجيهات ​منظمة الصحة العالمية​، بعدما أجري لها فحص فيروس “كورونا” المستجد مرّتين في مختبرات” مستشفى ​رفيق الحريري​ الجامع”ي، وقد جاءت النتيجة سلبية في المرّتين”.

وأوضح انه “في منطقة الحجر الصحي يوجد حتى اللحظة 8 حالات، علماً أن نتائج المختبر للفحوصات التي أجريت لهؤلاء أتت سلبية، ولا تزال الحالة الوحيدة المصابة بفيروس ​الكورونا​ المستجد في وحدة العزل وهي في حال مستقرة وتتلقى العلاج اللازم”.

وكان لبنان قد أعلن عن أول إصابة بالفيروس منذ أقل من أسبوع، وهي تخضع للعزل في مستشفى بيروت.
وقالت وزيرة الإعلام اللبنانية منال عبد الصمد نجد اليوم، إن المريضة “المصابة بفيروس كورونا بدأت تتعافى”، من دون أن تكشف عن أي تفاصيل أخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق