بنك عوده يتفاوض مع بنك أبوظبى الأول لبيع فرعه بمصر

 

أعلن بنك عودة اليوم أنه يجرى مفاوضات حصرية مع بنك أبوظبي الأول لبيع وحدته المصرية في خطوة تستهدف تدعيم السيولة والمتانة المالية لديه، وقال البنك في بيان إن المحادثات الجارية مع أكبر بنوك الإمارات مازالت في مراحلها المبكرة وإنه لا يوجد اتفاق نهائي حتى الآن، مضيفا أنه لا ينوى فى الوقت الحالى الانخراط فى محادثات لبيع أى وحدات خارجية أخرى.

ودخل بنك أبوظبى الأول في مناقشات حصرية مع بنك عودة للنظر فى إمكانية الاستحواذ على نشاط البنك بالكامل في مصر، وبحسب بيان موجه من البنك إلى سوق أبوظبى للأوراق المالية، نشر اليوم على موقع السوق المالى، يقوم فريق عمل خاص بالنظر في عملية الاستحواذ المحتملة، ولم يتم حتى الآن الإعلان عن أية تقييمات.

وأكد بنك أبوظبى الأول، أن تلك المناقشات لا تعنى الانتهاء أو توقيع اتفاقية الاستحواذ، والتى ستخضع لاحقاً لموافقات الجهات التنظيمية، وذكر البنك في بيانه أن هذه المناقشات تأتى ضمن استراتيجية بنك أبوظبي الأول للنمو المدروس على الصعيدين المحلي والدولى.
وكان بنك عودة قد تعرض لأزمة مالية ولعثر في فرعه بمصر الأمر الذي حدا بفرعه في لبنان وبالاتفاق مع مصرف لبنان لضخه بالسيولة اللازمة وفق ما عرف بالهندسات المالية أجراها مصرف لبنان وتطلبت ضخ حوالي 6 مليارات دولار.
المصدر :”جولف بيزنيس”

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق