وزني: سوق الصرف الموازي يمكن ضبطه عندما نحصل على الدعم الدولي

وزني: إجراءات ثورية منتظرة في البيان الوزاري

أكد وزير المالية الدكتورغازي وزني على أهمية أن تحصل هذه الحكومة الثقة من الشعب ومن المجتمع الدولي، وإقناعهم بأن هذه الحكومة ستقوم فعلا بإصلاحات، لكي نحصل على الدعم اللازم للقيام بهذه الإصلاحات.

وقال وزني في مقابلة مع مراسلة الـ LBCI بعيد مشاركته بلقاء الأربعاء النيابي، ان السوق الموازي لأسعار صرف الليرة يمكن ضبطه وهذا هو المهم، وان ضبط الأسعار يعتمد على عناصر عدة أهمها أن تحصل الحكومة على ثقة اللبنانيين والمجتمع الدولي، اما تثبيته عند حد فهذا لا يمكن في الوقت الحالي.
وشدّد وزني على المسؤولية الكبيرة الملقاة على هذه الحكومة لوقف الانهيار المالي والحصول على الدعم الداخلي والخارجي، موضحاً أنها سوف تأخذ بعين الاعتبار مطالب الانتفاضة خصوصاً فيما يتعلق بمكافحة الفساد واسترداد الأموال المنهوبة، والقيام بإصلاحات يفترض أن يتم تقديم خطة بها للمجتمع الدولي، مشيراً الى بيان الحكومة المنتظرغداً والذي سوف يعلن عن إجراءات ثورية ضمنه، فهناك خطوات ملموسة طالب المجتمع الدولي بتحقيقها وهناك خطوط عريضة على صعيد الإصلاحات الاقتصادية والمالية والمصرفية والنقدية.
وأشار وزير المالية الى بيانات الحكومات السابقة والتي لم تكن كافية ولم تأخذ بعين الاعتبار التطورات النقدية والمصرفية، وارتفاع الدين العام وكيفية احتوائه ووضع حد له، قائلا:”هناك مثلا استحقاق اليورو بوند قريبا ، فهذا سوف يتطلب منا قراراً عاجلاً لكي نجد له الحل المناسب، بنفس الوقت العمل على إصلاحات أخرى تقنع المجتمع الدولي”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق