تجمع الصناعيين يطلق صرخته: لدعم الصناعة ووضع خارطة طريق اقتصادية

أطلق تجمع صناعيي لبنان صرخته منذ قليل، حيث قال رئيس التجمع فادي الجميل أن الازمة الحالية التي يمر بها لبنان تستدعي على المعنيين اتخاذ سياسات اقتصادية جديدة تأخذ بعين الاعتبار هذا الواقع، ترتكزعلى رؤية جديدة للبنان ومصالحه أساسها الانتاج، فإن إقتصاد أي بلد لا يمكن ان يقوم بدون صناعته، والصناعة لكي تقوى تحتاج  لتخفيف كلفة إنتاجها المرتفعة ولدعم المواد الأولية المستوردة، مشيراً لأكلاف الكهرباء والضرائب المفروضة على استيراد المواد الأولية.
كلام الجميل جاء خلال مؤتمر اقتصادي له اليوم في مجمع “البيال” الذي أطلق تحت عنوان “القطاع الصناعي ، آخر صرخة، آخرفرصة”، و
شدد  فيه على ضرورة الإسراع بإيجاد الحلول فيما اعتبره آخرفرصة للبنان، مطالباً رئيس الجمهورية ميشال عون بوضع خارطة طريق اقتصادية تعتمد على الإنتاج ودعم الصناعة.
وأوضح الجميل أن لبنان يفيض بالطاقات والخبرات والإبداع ، علينا أن نجد طريقة لاستغلالها، مشيراً الى ضرورة التوجه الى أسواق تصدير عالمية، وخصوصا للبلدان التي لدينا علاقات مميزة معها، موضحاً أن بإمكان لبنان زيادة صادراته لأوروبا مثلا، فلبنان حالياً يستورد بنحو 5 مليارات دولار من السوق الأوروبي، فيما يصدّر فقط بما قيمته 3 ملايين دولار.
وأضاف الجميل، “لقد سبق وحذرنا  كثيراً من الاستدانة ، لكن لا حياة لمن تنادي، الى أن وصلت الى أكثر من 80 مليار دولار، فمنذ عام 2015 وحتى الآن فقط زاد الدين العام  20 مليار دولار.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق