ستة أشخاص يلقون مصرعهم بسبب أمطار غزيرة في البرازيل

 

قضى ستّة أشخاص ليل الجمعة السبت جرّاء فيضانات وانزلاقات للتربة نتجت عن أمطار غزيرة في ولاية اسبيريتو سانتو في جنوب شرق البرازيل،  فيما اضطر ثمانون شخصاً على الأقل لمغادرة منازلهم وفق ما أفاد جهاز الإطفاء.

وكتب جهاز الإطفاء في الولاية على تويتر “نُعلن بحزن شديد” مصرع أولئك الأشخاص “جرّاء الأمطار التي هطلت في جنوب ولايتنا”.

والضحايا من سكّان مدينتي إيكونا وألفريدو شافيز الواقعتين في المنطقة الريفية،وهذه الأخيرة قضى فيها مسنان في منزلهما بسبب إنزلاق للتربة.
وسجّلت أضرار مادّية كبيرة وأدّى انهيار جسور لشدّة المياه إلى عزل بعض السكّان، فيما أكّد رئيس بلدية إيكونا لصحيفة محلّية أنّ الفيضانات دمّرت “كامل المتاجر”.
المصدر: فرانس برس

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق