شقير: هناك كفالات بـ 40 مليون دولار ستصبح بلا مفعول اذا لم يتّخذ قرار

شقير: إذا لم يأتِني جواب من مجلس الوزراء سوف اضطر للتجديد 3 أشهر للشركتين

قال وزير الاتصالات محمد شقير في مؤتمر صحفي  أن هناك فريق يعارض موضوع المناقصة والتوقيع على دفتر الشروط لطرح مناقصة الهاتف الخلوي، وينفس الوقت لا يوقع على تعديل بنود العقد أو حتى تجديده.
واضاف شقير:” هناك 2100 موظف لدى شركتي ألفا وتاتش حقوقهم بموجب العقود القديمة لدى شركتي أوراسكوم وزين، وإذا انتقلوا الى ملاك الدولة، هؤلا من يتحمل رواتبهم وتعويضاتهم؟
وأوضح شقير:” هناك من يقول ان الصلاحية تعود لي في دفتر الشروط وفي التلزيم، ولا داعي لقرار من مجلس الوزراء، وأنا اقول ان هذا يحتاج لموافقة مجلس الوزراء  يريدون تحميلي مسؤولة هذا القطاع!
لقد طلبنا عقد لجان نيابية مرة وثاني وثالث مرة ولم يتوصلوا لشيء، عليهم ان يقرروا : تجديد العقد كما هو او إلغاء المصاريف التشغيلية عن عاتق الدولة اللبنانية  او تغييير بنود بالعقد.
وأضاف شقير:” علي أن أرد على شركتي أوراسكوم فالعقد انتهى ب 31/12/2019 ، وإذا لم أحصل على رد نهائي من مجلس الوزراء فأنا مضطر الى التجديد للشركتين لمدة ثلاثة أشهر، فهناك كفالات بقيمة مليون دولار سوف تصبح بدون مفعول!”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق