ميركل تدعو لمؤتمر سلام لأجل ليبيا في برلين

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن محادثات السلام الليبية ستعقد في برلين وسط دعوات تركيا وروسيا لأطراف الصراع بوقف إطلاق النار.

وقالت ميركل في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو انها سترسل دعوات لمؤتمر برلين  لكل من روسيا وتركيا، معبرة عن آمالها في نجاح الجهود المشتركة لإحلال السلام.

وأكدت ميركل على أن المحادثات ستقودها الأمم المتحدة إذا عقد الاجتماع في برلين وأنه سيتعين على الأطراف المتحاربة في ليبيا القيام بدور كبير للمساعدة في التوصل إلى حل.

وقالت ميركل إن الهدف هو منح ليبيا الفرصة لأن تصبح دولة ذات سيادة وتنعم بالسلام.

وعبر بوتين عن دعمه لهذه الخطوة قائلا إنها فكرة ”صائبة“ وضرورية لإنهاء الصراع في ليبيا.

وجاءت التصريحات بعد أيام من دعوة تركيا وروسيا للأطراف المتحاربة في ليبيا لإعلان وقف إطلاق النار.

ورحب فائز السراج رئيس الحكومة المعترف بها دوليا في ليبيا بمبادرة السلام التي طرحتها روسيا وتركيا.

وقال بعد محادثات مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في روما يوم السبت إن الشرط يتمثل في انسحاب الطرف المهاجم والذي لا يبدو حسب قوله إنه مستعد لذلك.

وقالت قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر الأسبوع الماضي إنها أحكمت السيطرة على مدينة سرت الساحلية الاستراتيجية في تقدم سريع سبقته ضربات جوية.

ومن جانبه قال كونتي يوم السبت إنه عبر لحفتر عن ”ذعره“ تجاه الهجوم الذي وقع في الرابع من يناير كانون الثاني في طرابلس وذلك بعد الاجتماع الذي عقده معه في روما الأسبوع الماضي.

وأضاف كونتي ”نعمل بدأب كحكومة لتحقيق هدف فوري يتمثل في وقف إطلاق النار ودفع الصراع صوب الحل السياسي“.

“رويترز”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق