مصر: بعد 40 عاماً الكشف عن قاتل عمر خورشيد

بعد 40 عاماً من مصرعه.. شقيق موسيقار مصري شهير يستقبل معزّيه

الشقيق يروي القصة للعربية.نت ويكشف سر تدوينة غامضة كتبها بعد وفاة مسؤول كبير سابق

في 29 مايو من العام 1981، أعلنت وسائل إعلام مصرية وفاة الموسيقار وعارف الجيتار الشهير عمر خورشيد في حادث سير غامض بمنطقة الهرم جنوب القاهرة ليرحل عن عمر ناهز 36 عاما.

وكشفت التفاصيل وقتها أن سيارة مجهولة طاردت سيارة الموسيقار الراحل أثناء سيره بشارع الهرم بجوار فندق مينا هاوس وكان برفقته زوجته وتدعى دينا وفنانة شهيرة راحلة.


وترددت الأقاويل أن الحادث كان مدبرا، حيث كشفت زوجته والفنانة الشهيرة أمام النيابة أن الحادث جاء بسبب مطاردة سيارة مجهولة لهم حتى اصطدمت سيارتهم بعمود إنارة، ولقي على إثرها الموسيقار الراحل مصرعه فيما لم يتم الوصول إلى الفاعل حتى الآن وقيدت القضية ضد مجهول.


ومساء أمس الجمعة، أعلن إيهاب خورشيد شقيق الموسيقار الراحل، أنه بعد مرور 40 عاما على الحادث سيقيم عزاء لأخيه اليوم السبت.

وكتب الشقيق تدوينة غامضة على صفحته على فيسبوك أثارت الجدل حول علاقة مسؤول كبير سابق رحل قبل أيام بحادث مصرع شقيقه.

ويكشف الشقيق القصة لـ”العربية.نت” ويقول إنه سيقيم عزاء اليوم في منزله بضاحية مصر الجديدة بعد أن رحل المسؤول الكبير السابق الذي يعتقد بضلوعه في حادث مصرع الموسيقار الراحل.

ويوضح إيهاب خورشيد أكثر ويقول، إن مسؤولا كبيرا رحل قبل أيام كان وراء المأساة التي تعرض لها شقيقه الموسيقار عمر خورشيد وأسرته والعائلة بأكملها، مضيفا أن المسؤول السابق كانت بينه وبينه العائلة مشكلات كثيرة واتهامات متبادلة واستخدم نفوذه في الانتقام من جميع أفراد العائلة ومنهم عمر خورشيد.


ويضيف أن المسؤول الراحل كان وراء شائعات كثيرة طالت أسرته وشقيقه، ومنها وجود علاقة عاطفية بين عمر خورشيد وابنة مسؤول كبير أسبق، مشيرا إلى أن حادث مصرع شقيقه كان مدبرا بسبب تلك الشائعات.

ويقول إنه كتب تلك التدوينة لكي يعلن للجميع أن وفاة شقيقه لم تكن طبيعية بل كانت متعمدة، وجاء اليوم الذي يمكنه له وللأسرة تقبل العزاء فيه.

يشار إلى أن الموسيقار الراحل عمر خورشيد من مواليد 9 ابريل 1945، واسمه بالكامل عمر محمد عمر خورشيد، وُلد في حي عابدين بالقاهرة وحصل على ليسانس الآداب قسم فلسفة، ودرس الموسيقى بالمعهد اليوناني.

عمل مع فنانين كبار، أبرزهم محمد عبد الوهاب، وفريد الأطرش، وعبد الحليم حافظ، وأم كلثوم، وبدأ عمله السينمائي في فيلم “ابنتي العزيزة” الذي أخرجه حلمي رفلة عام 1971، وشارك في بطولته كل من نجاة الصغيرة ورشدي أباظة، وكانت أول بطولة مطلقة له مع الفنانة صباح في فيلم “جيتار الحب”، وشارك معهما ملكة جمال العالم عام 1971 جورجينا رزق.

وشارك خورشيد في بطولة أكثر من عمل تلفزيوني، منها “الخماسين” و”الحائرة” و”الحمامة” و”الثأر” و”آنسة”، وأنتج فيلمي “العاشقة” و”العرافة”.

العربية

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق