فيديو: المصارف تبتكر للإستيلاء على الودائع

ابتكار جديد من المصارف لزيادة رأس مالهم… تسويق لهذا الـ Offre الجديد!

امام الواقع المنهار، يتجه عدد من المصارف لسحب ما تبقى من ودائع بالدولار وتحويلها لسندات دين.

تسعى المصارف الى جذب كبار مودعيها نحو الاستثمار بأسهمها عبر إغرائهم بالاسعار المتدنية التي بلغتها الاسهم المدرجة في البورصة، وذلك من اجل تأمين جزء من الاموال المطلوبة لزيادة رأسمال المصارف بنسبة 20 في المئة كما نصّ عليه تعميم مصرف لبنان الرقم 532. 

بدأ بعض المصارف التفاوض مع كبار مودعيه لاستثمار جزء من رأسمالهم في أسهم المصارف، في محاولة لإقناعهم بأن يتحوّلوا الى مساهمين في رأسمال المصرف، بذريعة انّه الوقت المناسب اليوم للاستثمار بعد هبوط اسعار اسهم المصارف اللبنانية المتداولة بنسبة وصلت الى 80 في المئة، مما قد يُعتبر حافزاً أمام المودعين المكبّلين أساساً بضوابط رأس المال، من اجل حماية جزء من مدّخراتهم وتحويلها الى أسهم، على أمل ان يكون مستقبل تلك المصارف مشرقاً.

في السياق نفسه، تعرض المصارف أيضاً على المودعين الممتلكات المرهونة من قِبل المقترضين المتعثرين، والتي وضعت المصارف اليد عليها مقابل الديون الهالكة، وذلك بهدف خفض حجم الودائع المُصادرة.

في المقابل، تسعى المصارف من خلال تلك المحاولات الى «تجميل» ميزانياتها قدر الامكان عبر خفض حجم الودائع الدفترية، بالاضافة الى الهدف الرئيس المتمثل بتوفير المبالغ المطلوبة للالتزام بتعميم مصرف لبنان حول زيادة رأسمال المصارف بنسبة 20 في المئة مع نهاية الشهر الحالي، بعد تعثرها في تأمين الاموال المطلوبة من المساهمين الاساسيين، وبعد عدم استجابة مصرف لبنان لغاية الآن لأمنيات المصارف تمديد مهلة الالتزام بزيادة رأس المال المطلوبة. 

LBCI + الجمهورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق