جمعية الصناعيين رحبت بتعميم المركزي لتوفير السلع الاساسية

رحبت جمعية الصناعيين اللبنانيين برئاسة الدكتور فادي الجميل بالتعميم الصادر عن مصرف لبنان الذي يسمح بتوفير نسبة 90% من قيمة المواد الأولية الصناعية المستوردة بالعملات الأجنبية، من ضمن مبلغ إجمالي مخصص لهذه الغاية ومقداره 100 مليون دولار.

وقالت في بيان “ان صدور هذا القرار تأخر كثيرا، وأن المبلغ المخصص للقطاع الصناعي يعتبر صغيرا، كونه لا يكفي حاجات الصناعة الوطنية سوى لفترة 15 يوما، الا أنه يعتبر رسالة ايجابية لتجاوب الدولة مع مطالبنا ومدخلا لـ oxygene fund الذي تعمل عليه جمعية الصناعيين، بالتعاون مع مصرف لبنان، الذي من المتوقع ان يشكل حلا مستداما عبر تأمين ما بين 600 الى 700 مليون دولار سنويا للقطاع الصناعي”.

وشددت على “ضرورة تأمين كامل المبلغ الذي وعدنا به، والبالغ 3 مليارات دولار سنويا المطلوبة لاستيراد المواد الاولية الصناعية، كونها ستستخدم لانتاج سلع بقيمة 10 مليارات دولار للسوق اللبنانية، وحوالي 3 مليارات دولار للتصدير، أي صناعات بقيمة إجمالية تبلغ 13 مليارات دولار”.

ورأت ان “هذا القرار خطوة أولى وأساسية، تعكس التزام المسؤولين بالقطاع الصناعي، ودوره الاستراتيجي في المرحلة المقبلة، مشددة على ان “السلطة والقطاع الخاص اليوم في صف واحد، لمواجهة تداعيات أقوى أزمة اقتصادية، مالية، واجتماعية يشهدها لبنان”.

أضاف البيان:” هنا يكمن دور القطاع الصناعي في الحفاظ على الأمن الاستهلاكي والغذائي للبنان، عبر توفير مختلف السلع الاستهلاكية الأساسية التي يحتاجها اللبنانيون لتلبية احتياجاتهم الحياتية في ظل تدهور إمكانية الاستيراد من الخارج، مع الشح الكبير في العملات الاجنبية، والذي بدأت تظهر معالمه بشكل كبير”.

وابدى ثقته أن وزارة الصناعة “ستضع آلية شفافة وعادلة بتوزيع هذه المبالغ، شاكرا كل من حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وجميع المسؤولين الذين عملوا على صدور هذا التعميم، وفي مقدمهم، وزير الصناعة عماد حب الله، وفريق عمله، وزير الاقتصاد والتجارة راوول نعمة، مؤكدا “التزام القطاع الصناعي بدوره الوطني خدمة للشعب اللبناني”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق