فيديو -تضامناً مع رئيس تحرير جريدة 17 تشرين “طفوا قدام بيت بري وضووا بيوت الناس”

دعت صفحة “عن حقك دافع” وغيرها من الصفحات التابعة لمجموعات ثورية على الفايسبوك الى موقف تضامني مع رئيس تحرير جريدة 17 تشرين بشير أبو زيد، بعد القمع الذي تعرّض له. وكتبت الصفحة:

“طفوا قدام بيت بري وضووا بيوت الناس”
شعار جديد لثورة 17 تشرين و قمع جديد يتعرض له رئيس تحرير جريدة 17 تشرين صاحب الشعار الجديد. لن نهدأ لن نستكين الا بهزيمة هذه الطبقة السياسية مجتمعة.
تضامنا مع بشير، خلينا نضوي بلاكينا كلنا، يوم الأحد الساعة 8.”

وكانت هيئة تحرير جريدة 17 تشرين استنكرت الاعتداء العنيف الذي تعرض له أبو زيد في بلدته كفررمان أمام منزل المختار علي شكرون، بعد أن تمت ملاحقته من أمام منزله حيث طارده عناصر حركة أمل بموكب من السيارات وحاولوا اختطافه، بسبب رأي كان قد نشره على صفحته الخاصة ليلة أمس. نُقل بشير إلى مستشفى النجدة حيث تم الكشف على إصاباته من قبل الطبيب الشرعي. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق