سوناتراك تقرر فتح تحقيق بقضية الفيول المغشوش: نتعرّض لحملة مغرضة

أفادت وكالات أنباء أن  شركة سوناترك الجزائرية قررت فتح تحقيق بقضية الفيول المغشوش بعد الفضائح التي أثارها الإعلام اللبناني أثناء إجراء التحقيقات مع المتورطين والمشتبه بتورطهم بهذا الملف.

وكان موقع أخباركم قد نشر في الأسبوع الماضي أن الشركة الأم مستاءة مما يجري تداوله في لبنان حول هذا الملف، ولا تريد تدويل القضية، ولا تريد خلق أزمة دبلوماسية بين البلدين، مقترحة بعض الحلول بعيداً عن التداول الإعلامي الذي يسيء الى سمعتها.

وصدر بيان عن شركة سوناترك بتروليوم كوربوريشن، BVI، أنها  تتعرض والشركة الأم لحملة مغرضة ومنظّمة من قبل بعض الصحافة والتلفزة ووسائل التواصل الاجتماعي، في محاولة للتشهير والنيل من السمعة والتجريح باتهامات باطلة ومفتعلة،موضحة أن هذا الأمر “أبعد ما يكون عن الحقيقة”.

وكانت المديرية العامة للجمارك اللبنانية قد أعلنت أمس أنها باشرت ومنذ لحظة صدور نتائج bureau veritas دبي بأن الفيول غير مطابق للمواصفات، تسطير مخالفة جمركية بوجه شركة “سوناتراك”، مع اقتراح بتغريم الشركة مبلغ 36 مليار ليرة، على خلفية باخرة الفيول المغشوش baltic. على أن يتم البت بهذه المخالفة خلال هذا الأسبوع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق