قبيل مؤتمر برلين”حفتر” رجل شرق ليبيا هل يستطيع الألمان فك شيفرة الرفض لديه؟

رغم أن ألمانيا حاولت التقليل من سقف التوقعات من مؤتمربرلين، فإن دبلوماسيتها تحولت لخلية نحل لإنجاحه. وزير الخارجية الألماني نقل عن رجل شرق ليبيا القوي حفتر التزامه بوقف إطلاق النار. فهل تنجح برلين فيما فشلت فيه موسكو؟

رحبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل باستعداد رجل شرق ليبيا القوي خليفة حفتر الالتزام بوقف إطلاق النار، حسب ما نقل عنه وزير الخارجية الألماني هايكو ماس بعد أن أجرى محادثات معه في مدينة بنغازي اليوم الخميس

وقالت المستشارة ميركل اليوم إن “استعداد حفتر للالتزام بوقف إطلاق الناررسالة طيبة”. وأضافت “خلال مؤتمر ليبيا، -المقرر عقده في برلين الأحد-، ينبغي أن نرى قبله معاودة الالتزام بحظر الأسلحة، والذي تم الاتفاق عليه في الأمم المتحدة لكن للأسف لم يتم الالتزام به”.

كلام ميركل جاء بعد زيارة وزير خارجيتها لبنغازي ولقائه بحفتر. وبشأن حضور طرفي النزاع مؤتمر برلين المقررعقده يوم الأحد، أكد رئيس حكومة الوفاق المعترف بها دولياً، فايز السراج، مشاركته في القمة، بينما أبدى خصمه حفتر الاستعداد “من حيث المبدأ” للمشاركة.
دويتشه فيله عربية

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق